كيف اتخلص من الاكتئاب

الأربعاء 30 أغسطس 2017
كيف اتخلص من الاكتئاب

صحتنا - يركز الأشخاص الذين يعانون من القلق أو الاكتئاب على الأفكار السلبية مثل أخطاء الماضي أو الأمور السيئة التي حدثت . أجرى مجموعة من الباحثين البريطانيين والنرويجيين بحثا جديدا ، توصلوا فيه أن سر الصحة العقلية الأفضل يكون بتجاهل هذه الأفكار السلبية.

ركزت الدراسة التي أُجريت على تقنية تسمى " العلاج ما وراء المعرفي" ، الذي طورته أوروبا في عام 1990م . قال " ستيان سوليم " -  الكاتب المشارك في الدراسة وهو أستاذ في علم النفس في الجامعة النرويجية للعلوم والتكنولوجيا - : "إن هذه العملية تُدرب الناس على تقليل عملية التفكير".

العلاجات الموصى بها للاكتئاب والقلق في الولايات المتحدة وأوروبا الأدوية و" العلاج السلوكي المعرفي " المسمى " بالعلاج بالحديث " ،  حيث يقوم هذا العلاج بتشجيع الأشخاص على تحليل أفكارهم السلبية والتحدي والمواجهة لها في حال كانت حقيقية.

أكد " سوليم "هذا الأمربقوله : "  هذا ما يجعل العلاج السلوكي المعرفي مختلف ، فبدلا من الحفر في تلك الأفكار،يقوم العلاج بمساعدة الأشخاص على تقليل عمليات التفكير السلبية والسيطرة عليها " . 

اختبر " سوليم " وزملاؤه طريقة " العلاج السلوكي المعرفي " على 20 مريض يعانون من الاكتئاب، حضروا 10 جلسات علاجية على مدى 10 أسابيع. بالمقابل شملت الدراسة مجموعة من 19 شخص سميت مجموعة السيطرة انتظروا العلاج السلوكي المعرفي ولم يتلقوا أي علاج خلال الأسابيع العشرة الأولى.

بعد مرور تلك الأسابيع العشرة، أبلغ حوالي 80٪ من المرضى في مجموعة العلاج السلوكي المعرفي عن الانتعاش الكامل من أعراض الاكتئاب، استنادا إلى بيانات استبيان الفحص القياسي التي أُجريت ، كما تحسنت أعراض القلق لديهم، ولم يبلغ أي مريض عن تدهور حالته. في المقارنة،لم يكن لدى مجموعة السيطرة سوى حوالي 5٪ فقط من المرضى أصبح لديهم انتعاش مماثل.

بعد مرور ستة أشهر من إكمال هذه الدراسة أصبحت معدلات الاستشفاء مماثلة، حيث أبلغ عن عدد قليل من المرضى أصيبوا بحالات الانتكاس. وقد أظهرت دراسات " العلاج السلوكي المعرفي " أن (40٪  إلى 48٪ ) من المرضى تم شفائهم بعد العلاج، وأن (40٪ إلى 60٪ ) تعرضوا للانتكاس في غضون عامين.

تجنب القلق يحرر كثير من الأشخاص من مشاكلهم ، يُفاجأ مرضى العلاج السلوكي المعرفي أنه لا يتوجب عليهم إعادة صياغة كل مشاكلهم في جلسات العلاج الخاصة بهم.

أظهرت دراسات مصغرة أجريت في " جامعة مانشستر" أن العلاج السلوكي المعرفي تم تطويره ، وأن هذه الطريقة لها فعالية في علاج الاكتئاب. لكن الدراسة المنشورة الأولى التي شملت مجموعة السيطرة هي السائدة. فهذا يساعد على دعم نظرية أن التحسينات هي جزء رئيس من العلاج، وليس بهدف معالجة الأعراض مع مرور الوقت.

ويقول الباحثون : " أن نتائج الدراسة الدنماركية التي ستنشر قريبا نتائج مماثلة لما سبق " . وهم يأملون بوجود هذه النتائج، أن يصبح العلاج السلوكي المعرفي أكثر شعبية حول العالم.

يقول  " سوليم " : " لم يكتشف العلاج السلوكي المعرفي في الولايات المتحدة، ولايوجد أسماء مدرجة في قاعدة المعهد على شبكة الإنترنت من قبل المعالجين المسجلين. ومع ذلك، نجد أن مبادئ العلاج السلوكي المعرفي يمكن أن تكون مفيدة لمعظم الناس، حتى من دون تدريب رسمي" .

وأضاف القول :  " إن المعتقدات المتضاربة بشأن القلق موجودة لدى العديد من المرضى ، وهم يشعرون بصعوبة السيطرة عليه، وهو أمر مرهق، وخطر......."  " وفي العلاج السلوكي المعرفي نبدأ بتأجيل القلق وبعد ذلك نستخدم شيئا يسمى الذهن المنفصل..... " "إنه ينطوي على إدراك الفكر و اختيار عدم الانخراط فيه".

إضافة تعليق جديد

Image CAPTCHA